• ×
  • دخول
  • 04:00 مساءً , الأربعاء 8 صفر 1440 / 17 أكتوبر 2018 | آخر تحديث: 01-05-1440

أجواء "رومانية" لاستعادة "إرث القصيبي"

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
إدارة النادي على الرغم من هطول الأمطار الغزيرة على منطقة نجران، إلا أنها لم تمنع القائمين على الدورة الثانية من مهرجان "قس بن ساعدة" الذي ينظمه نادي نجران الأدبي برعاية إعلامية من "الوطن" ، من مواصلة العمل على مدار الساعة، منذ عدة أسابيع، لإنجاز اللمسات النهائية على المسرح الذي سيقام عليه حفل الافتتاح مساء الأحد المقبل في متنزه الملك فهد الثقافي بنجران برعاية أمير منطقة نجران الأمير مشعل بن عبدالله، وحضور وزير الثقافة والإعلام الدكتور عبدالعزيز خوجة، مع عرض ملحمة "شيخ العرب .. ملوك الشعراء والدماء" التي ترصد مفاصل تاريخية في حياة شاعر نجران وفارسها "عبديغوث الحارثي" وذلك من خلال عمل مسرحي كتبه صالح زمانان ويخرجه سلطان الغامدي، بمشاركة عشرات الممثلين منهم نجوم معروفون على مستوى المسرح السعودي والعربي.
ووقفت "الوطن" أمس على بعض ملامح اللحظات الأخيرة لإطلاق الدورة الثانية للمهرجان، حيث كان عشرات العمال يسابقون الزمن في بناء أبراج المسرح الذي صمم على شكل أقرب للبناء الروماني القديم ليتوافق مع أجواء ملحمة" شيخ العرب".
وقال مدير المهرجان صالح آل سدران لـ"الوطن": على الرغم من ضغط العمل والوقت إلا أن ما يجعلنا نتفاءل بمواصلة المهرجان نجاحه للعام الثاني على التوالي هو الحماس ونكران الذات الذي يبديه جميع طواقم العمل في المهرجان سواء المسوؤلين عن الجوانب التنظيمية والدعوات أو القائمين على البرنامج الثقافي الذي يتميز هذا العام بتنوع أكبر عن العام المنصرم ودخول النشاط النسائي كعنصر هام جدا بفضل جهود الأخوات في اللجنة النسائية.
وأضاف: الحقيقة أننا ندين جدا لكل من دعم وما زال يدعم هذا المهرجان بالمال والجهد وفي مقدمتهم أمير منطقة نجران الأمير مشعل بن عبدالله الذي يتابع المهرجان بشكل يومي ويدعمه ماديا ومعنويا ويذلل أي عقبة تواجهنا، كذلك لا أنسى الدور الكبير الذي تقوم به أمانة منطقة نجران من أجل تهيئة مواقع إقامة فعاليات المهرجان وكراع مشارك، كذلك الجهات الأخرى التي ساهمت معنا مثل جامعة نجران والكلية التقنية للبنات التي صممت طالباتها ملابس أبطال ملحمة "شيخ العرب" وذلك بعد أن قمن العام المنصرم بتصميم ملابس ملحمة "قس بن ساعدة".
وعن أبرز جديد هذا العام قال سدران: إضافة إلى ملحمة "شيخ العرب"، هناك حضور فنان عالمي مثل "تشيكوف مينوزا " وهو أمر نراهن عليه بأنه سيكون من أميز الفعاليات خصوصا وأنه سيكشف عن صور جديدة تحكي تاريخا مهما ومفصليا في منطقة نجران، ومنها صورة توثق زيارة الوزير والشاعر الكبير الراحل الدكتور غازي القصيبي لمنطقة نجران عندما كان وزيرا للكهرباء؛ حيث استقبله أمير منطقة نجران وقتها الأمير فهد السديري، وكانت تلك الزيارة نقلة مهمة لا ينساها أبناء المنطقة في مجال دخول الكهرباء للمنطقة، كذلك الصورة تكشف بجلاء التطور الكبير الذي أصبحت عليه نجران حاليا، في عهد خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز (حفظه الله).
من جهته أكد منسق المهرجان صالح زمانان أن البرنامج الثقافي لهذا العام يضم أسماء عربية لامعة في مجال النقد والإبداع بمختلف صوره من مصر واليمن والأردن والمغرب وتونس. وقال : سيكون البرنامج حافلا بأسماء مبدعة من الجنسين؛ حيث حرصنا هذا العام على وجود مبدعين ومبدعات من مختلف الدول العربية، ليحيوا فعاليات المهرجان بمحاضرات متنوعة وأمسيات شعرية وأصبوحات شعرية منها أصبوحة لشعراء من تونس.
إلى جانب حضور الفنانة الفرنسية "باتريسيا ماساري" التي ستقدم معرضا بعنوان" سبعينيات نجران" وذلك ضمن الأنشطة النسائية لهذا العام. وأضاف: كذلك من أبرز الأمور التي يفخر بها المهرجان هذا العام هو عرض فيلم " دمية ـ ظلال" للمخرجة السعودية ريم البيات، وسيناريست الشاعر المعروف أحمد الملا.
وحصلت "الوطن" على برنامج المهرجان الذي وضعت لمساته النهائية صباح أمس.


 0  0  273
التعليقات ( 0 )

القوالب التكميلية للأخبار

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 04:00 مساءً الأربعاء 8 صفر 1440 / 17 أكتوبر 2018.